عمليات شفط الدهون و أضرارها

يمكنك في الزمن الحالي خسارة الدهون من جسمك و من أمكنة عديدة و ذلك من دون القيام بأي مجهود بدني أو حمية قد يبدو الأمر مغريا في البداية .

عمليات شفط الدهون و أضرارها تجميل-شفط-الدهون-عمليات-التجميل-عمليات-شفط-الدهون-بالليزر-التخلص-منالدهون-تقنية-التبريد-الليزر-الفيزر-أضرار-التجميل-شفط-الدهون-من-البطن-شفد-دهون-الجسم


و لكن دائما ننصح من يفكر في اجراء هذا النوع من العمليات التجميلية بضرورة التعرف على أضرار عمليات شفط الدهون التجميلية .

هناك أنواع عدة من عمليات شفط الدهون سنستعرض لكم في هذه المقالة جميع أنواع عمليات  شفط الدهون كل واحدة على حدة و سنبين لكم أضرار كل نوع من أنواع عمليات شفط الدهون على حدة. 

هناك 3 أنواع من عمليات شفط الدهون 

شفط الدهون بالليزر.
شفط الدهون بالفريزر.
شفط الدهون بالتبريد.

عمليةشفط الدهون و أضرارها


عملية  شفط الدهون بطريقة الليزر و أضررها:

شفط الدهون بالليزر هي التقنية الأكثر استعمالا و فاعلية من بين جميع الطرق التقليدية الأخرى في شفط الدهون.لكن هذا لا يجعلها آمنة جدا و بدون أي أضرار قد ترافق عملية شفط الدهون بالليزر.

مضاعفات شفط الدهون بالليزر هي :

  1. 1 تغير لون الجلد بعد العملية.
  2. 2 احتمال وجود ندبات على مستوى العملية .
  3. 3 تورم و احساس بالألم في موقع الجرح أو حوله.
  4. 4 قد تشعربأن المنطقة التي قمت فيها بعملية شفط الدهون بالليزر قد اضحت مشدودة بشدة.
  5. 5 تكون سائل أسفل الشق الذي أحدثه المختص من أجل الشفط غالبا يكون مؤقتا و يذهب بعد مدة قصيرة من علاجه بالرجوع للطبيب المختص.
  6. 6 هذه المضاعفات نادرة الوقوع لكنها قد تقع ووجب التعرف عليها للرجوع بسرعة للطبيب المختص الذي أجرى لك عملية الشفط و هي حين يصاب الأشخاص بعدوى أو جلطات في موقع الشق و موت الأنسجة على مستوى الشق الذش أحدث أثناء عملية الشفط بالليزر.

في هذه الحالة  يجب على الشخص طلب الاستشارة الطبية والبدء فورا بالعلاج.

تجميل-شفط-الدهون-عمليات-التجميل-عمليات-شفط-الدهون-بالليزر-التخلص-منالدهون-تقنية-التبريد-الليزر-الفيزر-أضرار-التجميل-شفط-الدهون-من-البطن-شفد-دهون-الجسم


عملية شفط الدهون بطريقة الفيزر و أضرارها

تعتبر عملية شفط الدهون بالفريزر هي الأكثر انخفاظا من حيث الخطورة حيث أنها تعتمد علة الموجات الفوق صوتية و هي تقنية يستطيع بها الطبيب المختص في شفط الدهون تعطيل الروابط بين الخلايا الدهنية و ازالتها و لكن هذا لا يجعلها في مناى عن وجود بعض الأضرار الجانبية و هي :

  1.  عدم تناسق لون الجلد في مكان العملية.
  2. كدمات او نزيف خفيف في الأيام لأولى من عملية شفط الدهون بالفيزر.
  3. التنميل.
  4.  امكانية تعرض بعض الأنسجة للحرق بسبب الحرارة المنبعثة من الموجات فوق الصوتية المستخدمة في عملية الشفط بطريقة الفيزر.
  5.  الدوخة الشعور بالنعاس في الحالات النادرة جدا.

يجب طلب الرعاية الصحية عند الاحساس بأي مضاعفات.

عملية  شفط الدهون بطريقة التبريد و أضرارها 

تم اعتماد تقنية شفط الدهون بالتبريد من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، نظرا لكونها عملية آمنة كعلاج طبي نظرا لاعتمادها على تقنيات طبيعية نوعا ما حيث تعتمد عملية شفط الدهون بالتبريد على أداة خاصة تقوم بتبريد الجزء الذي تود التخلص فيه من الدهون الى درجة التجمد مما يساهم في قتل الخلايا الدهنية . ليعمل كبد الانسان بعد ذلك بعد مدة زمنية تقدر بالأسابيع فقط على التخلص من تلك الدهون التي تم تجميدها بطريقة طبيعية.



لدى عملية شفط الدهون بالتبريد بعض المضاعفات و هي: 


  1.  شد الجلد بالمنطقة التي تمت فيها العملية لمدة ساعتين بسبب لوحة التبريد التي يستعملها المختص في عملية الشفط بالتبريد و التي تستغرق مدتها 2 ساعات.
  1.  الشعور بالألم الشديد بسبب درجات الحرارة الباردة جدا التي تعرض لها الجلد في عملية الشفط بالتبريد.
  2.  احمرار مؤقت تورم كدمات في منطقة العملية .
  و في حالات نادرة جدا نمو خلايا دهنية من جديد مما يستدعي اعادة العملية.

Post a Comment

أحدث أقدم